” شــتاء بلدتــي “

Standard

انتابني شعور غريب هذا الصباح

فمع أول رعدة في السماء هذا الشتاء

اجتاح قلبي قلق وخوف

أحزينة تلك السماء على الفراق؟؟

أتبكي الشتاء مبكراً علينا؟؟

فذلك أخر شتاء لنـا هنـا …

سنفترق أنا وصديقتي,,, والشتاء

سنودعها هنا ونلقى شتاءاً غريباً

في بلدان أخرى لا نهواهـا …

فشتاء بلدتنا مختلـف

قطرات أمطارها مختلفـة

وغضب رعودها مختلف

فهنا كل شيء أنقى

وكـل شيء أصفى

وكـل شيء أجمل

في بلدتنا, للشتاء معنى أخر

وللركض تحت المطر شعور أخر

وللجنون تحـت المطر قانـون أخر

أنا لا أشتهي شتـاءاً أخـر

غير شتاء بلدتي

ولن أهوى شتاء

سوى تحت سمـاء بلدتـي

ولن اؤمن أن ما يوجد خارج بلدتي

يسمــى شتــاء

فرائحة المطر هنا

تخترق القلب وتحفر فيه شيئاً من السعادة

وقطرات المطر هنــا

تهبط على رأسي

تتراقـص فوق يدي

وتحتضن جسـدي

لتصبح جزءاً مني

يختبيء في ذاكرتي

مهما طال بنا العمر …

كم أحب شتاء بلدتي

فهو شتاء يغير كل المعاني

يبعث في القلب سلاماً

فيا بلدتي وشتائك,,, لكــم منــي ســلامــاً

6 thoughts on “” شــتاء بلدتــي “

  1. ما أجمله شتاؤك ان كان بهذه الروعة وهذه الرائحة الندية التي تذكرني باحلى لحظات الحب في بلادي.. صحيح يا رولا وقد تهون الارض الا موضعا .. تحياتي

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s