هـل ستأخذك منـي ؟؟؟ ” للرائـعة شهرزاد الخليـج

Standard

75050_419145398160191_646135166_n

ھل ستأخذك مني ؟؟؟!
———————
لاتضحك عند قراءتھُ
فقد بكیت وأنا أكتبھُ ..بكیت وأنا انسقھُ ..بكیت وأنا
أضعھ لك ھنا
(1)
أحقا ستأخذك مني
أحقا ستكتب عنھا
مثلما كنت تكتب عني
أحقا ستبوح لھا بسري معك
…وأنك….وأني
أحقا ستفتح لھا ذراعیك
وتغني لھا
كما كنت لي تُغني ؟؟
أحقا ستطویني كالدفاتر القدیمة
وكأني ماكنتُ لك یوما
غاااااااااایة التمني


(2)
أخبروني أنك تحبھا ..وبعض الأنباء ……خنجر
فھل ستحبك بخرافة مثلي ؟؟
ھل ستسجد شكرا لأنك من بین رجال الأرض كنت
حبیبھا
ھل ستنبتُ لھا أجنحة حین تسمع صوتك
وتتحول إلى عصفورة صغیرة
تفرُّ من زحامھم
وتطیر بصوتك بعیدا عن عالمھم
وكأن صوتك فرحة عمرھا التي لن تتكرر؟؟
ھل ستقف فوق شاطيء البحر في الصباح الباكر
وتنظر إلى البعید
وفي داخلھا عاشقھ مجنونة
تتساءل بصوت الحلم
ماذا لو رست سفینة نوح الآن
وكنت أنت فوق ظھر السفینة
ومددت لھا یدك كي تكون نصفك الآخر فوق
السفینھ؟؟
ھل ستتمنى أن تكون بائعة الكبریت
فتمر على دیارك تمنحك الدفء شتاءا
أو تكون بائعة الثلج
فتغرس قطع الثلج في طریقك صیفا
أو تحلم بالصعود إلى الشمس
كي تخفیھا بضفائرھا
وتھمس في اذُنیھا
ترفقي بھ
فإنھ أبي الذي لم یُنجبني
وطفلي الذي لم انُجبھُ
ھل سینقبض قلبھا حین یصیبك مكروه
فتشعر بألمك قبل أن یصیبك
أو بحزنك قبل ان یتسرب إلیك
أو بالآھ قبل ان تستقر بك
وتتعرف علیك ولو كانت عمیاء
وكنت بین ألف رجل
ھل ستغمض عینیھا وتسافر إلى وطنك خیالا
وتمشط بأقدامھا طرقات (حیك) القدیم
وتقرأ فوق الجدران خربشات مراھقتك
وتدخل بیتك القدیم
بفرح أنثى تھم بدخول جنھ الخلد
فتصافح والدك…وتقبل والدتك
وتدخل غرفتك القدیمة
تتصفح أركانھا بلھفة
ھنا جلس یوما
ھنا ذاكر دروسھُ
ھنا لعب / ھنا كبر
ھنا عشق / ھنا بكي
أمام ھذه المرآة وقف بكامل أناقتھِ
وأمام ھذه النافذة وقف بكامل جاذبیتھِ
ھل ستتمنى أن ترتدي طاقیة الإخفاء
لتجلس إلى جانبك وأنت تقود سیارتك
وترافقك إلى عملك صباحا
فتقرأ كتبك المھجورة
وتعبث بأوراقك المھملة
وتشاركك قراءة جریدتك الصباحیة
وتحتسي من فنجانك بقایا قھوتك؟؟
ھل ستبوح بإسمك
لامرأة صالحة على فراش الموت
وتھمس لھا بخجل
إن إلتقیتِ لله في السماء راضیا عنكِ
فاطلبُي منھُ ھذا الرجل …. لي
ھل ستقرأ القرآن بخشوع
فإذا ما إنتھت منھُ
سجدت وھي تردد
اللھم إني قد وھبتھُ ثواب كل حرف من حروفھ
فاجعلھا في صحیفتھ
ھل ستفعل ھي كل ھذا ؟؟!
یشھد لله أني قد فعلت
یشھد لله أني قد فعلت
یشھد لله أني قد فعلت

2 thoughts on “هـل ستأخذك منـي ؟؟؟ ” للرائـعة شهرزاد الخليـج

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s